أرشيف موقع الوزارة
Accueil > أنشطة الوزارة

التفـاصيـل

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي تنظّم أمسية تضامنية مع الشعب الفلسطيني

تحت إشراف السيدة ألفة بنعودة الصيود وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي وسعادة سفير دولة فلسطين السيد هائل الفاهوم انعقدت يوم الاثنين 24 ماي 2021 أمسية تضامنية مع الشعب الفلسطيني الشقيق بمدينة العلوم بالعاصمة وذلك بحضور السيدين سمير الشفي ومحمد علي البوغديري الأمينين العامين المساعدين بالاتّحاد العام التونسي للشغل و عدد من رؤساء الجامعات والمديرين العامين و ممثّلين عن النقابات العامة والأساسية للتعليم العالي وممثلّين عن الطلبة التونسيين والفلسطينيين.
وقد انطلقت الأمسية التضامنية بالوقوف دقيقة صمت ترحّما على الشهداء الفلسطينيين الشقيق في القصف الأخير على فلسطين المحتلة، إثرها تمّ عزف النشيد الوطني التونسي والنشيد الوطني الفلسطيني.
وخلال كملتها أكّدت السيدة ألفة بن عودة الصيود وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي عن تضامن تونس التّام مع الشعب الفلسطيني وأنّ القضية الفلسطينية ليست شعارا فقط بل هي واقعا ملومسا متأصّلا. وفي هذا الإطار أعلنت أنّه وبالتنسيق مع الجانب الفلسطيني تمّت دراسة اتّفاقية للتعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، وهي جاهزة للإمضاء، وستشكّل إطارا شاملا ينظّم علاوة على التبادل الطلاّبي، مختلف أنشطة التعاون الثنائية التّي يمكن إرسائها بين البلدين في المجال منها إنجاز وتطوير مشاريع بحث ثنائية وإحداث فضاء جامعي وبحثي مفتوح ومشترك بين البلدين لتفعيل مخزون التعاون الأكاديمي والعلمي والبحثي إضافة إلى دعم التعاون الجامعي وحركية الطلبة والطلبة الباحثين والطاقم الأكاديمي والإداري والأساتذة والباحثين والخبراء و تشجيع التعاون بين الجامعات التونسية والجامعات الفلسطينية وذلك من خلال عقد اتّفاقيات تعاون بينها، وتبادل الزيارات بين المسؤولين والأساتذة والمحاضرين الجامعيين وتوسيع مجالات التعاون لتشمل البحث العلمي.
من جانبه وخلال كلمته، ثمّن سعادة سفير دولة فلسطين السيد هائل الفاهوم التضامن التونسي مع الشعب الفلسطيني وكافة المشرفين والمشاركين في الأمسية التضامنية لما لها من أبعاد استراتيجية تعاونية بين تونس وفلسطين باعتبار أنّ قواعدها واستراتيجيتها خصبة من خلال الشراكة الموقعّة بين البلدين في إطار التعليم العالي والبحث العلمي. مؤكّدا على سعي الدولة الفلسطينية على تطوير آفاق التعاون مع تونس حتّى تصبح ضمن شراكة استراتيجية قادمة ويتمّ نقل هذه التجربة للعالم العربي والقارة الافريقية.
وقد قدّم خلال الأمسية التضامنية مع الشعب الفلسطيني كل من السيّد سمير الشفّي الأمين العام المساعد بالاتّحاد العام التونسي للشغل والسيد الحبيب سيدهم رئيس جامعة تونس والسيد عبد الواحد المكني رئيس جامعة صفاقس والسيد فتحي زقروبة المدير العام لمدينة العلوم بتونس كلمات عبّروا من خلالها عن تضامن تونس مع الشعب الفلسطيني.


undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined
facebook
المنح و القروض الجامعية بالخارج
4C
الحوكمة
Tunisia University Events
فضاء الأستاذ
فضاء الطالب
النفاذ الى المعلومة
التوجيه الجامعي
سليمة
ادارة التصرف في الوثائق و الأرشيف
DGRU
gbo
مكتب العلاقات مع المواطن
horizon 2020
my365
الترسيم الجامعي