أرشيف موقع الوزارة
Accueil > أنشطة الوزارة

التفـاصيـل

دعم كندي لشبكة المعاهد التكنولوجية: 6 شراكات و12 مليون دينار لتطوير التشغيلية والمبادرة في الجهات

تم الإعلان اليوم، الجمعة 27 سبتمبر 2019، على إنطلاق مشروع تعاون تونسي-كندي بعنوان "التربية من أجل التشغيل - النجاح" خلال موكب رسمي وقعت خلاله كل الأطراف المشاركة في تصميمه وانجازه على وثيقة تفعيله واتفاقية التعاون التي تم أحداثه بمقتضاها.
يمتد هذا المشروع على 4 سنوات (2019 - 2023) بتمويل كندي يبلغ 12 مليون دينار من طرف مؤسسة الشؤون الدولية الكندية AMC وبانجاز شبكة مدارس ومعاهد كندا CIC بالتعاون والتنسيق مع شبكة المعاهد العليا للدراسات التكنولوجية، المستفيد الأساسي من هذا البرنامج.
ويهدف هذا المشروع إلى دعم تشغيلية خريجي المعاهد العليا للدراسات التكنولوجية مع التركيز على الجهات الداخلية وعلى دعم قدرات حاملات الشهائد العليا في مجال المبادرة والاندماج المهني وذلك عبر :
1- إحداث مسارات تكوين جديدة ذات بناء مشترك بعدد من الجهات: في السياحة البيئية بالكاف وقبلي، في الصناعة الغذائية بسيدي بوزيد، في صيانة المعدات الفلاحية بباجة وفي الطاقات المتجددة بتوزر ومدنين؛
2- المساهمة في تقريب مسارات التكوين من حاجيات النسيج الاجتماعي والاقتصادي المحلي؛
3- مرافقة شبكة المعاهد التكنولوجية في مجال التجديد البيداغوجي على المستوى الوطني؛
4- تبادل الخبرات والاستفادة من التجربة الكندية في مجال التكوين الممهنن؛
5- دعم المبادرة والقدرة على بعث المشاريع لدى خريجي هذه المعاهد وخاصة منهم الفتيات؛
6- تنمية القدرات لدى إطار التدريس التكنولوجي في مجال البيداغوجيا بمقاربة المهارات Approche Par Compétences والبيداغوجيا المختصة حسب الجندر Pédagogie Sensible au Genre.
تتكون لجنة قيادة المشروع من ممثلين عن:
- وزارة التعليم العالي والبحث العلمي (الإدارة العامة للتجديد البيداغوجي والإدارة العامة للدراسات التكنولوجية)؛
-وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن؛
- وزارة التنمية والاستثمار والتعاون الدولي؛
- الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية؛
- الغرفة الوطنية للنساء صاحبات المؤسسات؛
- مؤسسة الشؤون الدولية الكندية؛
- شبكة مدارس ومعاهد كندا.
اشرف على موكب انطلاق المشروع وتوقيع الإتفاقيات السيد ماهر القصاب رئيس ديوان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي صحبة كل من السيدات والسادة:
- نبيل بن فرج رئيس ديوان وزارة المرأة والأسرة والطفولة وكبار السن؛
- عادل المانع رئيس جامعة الصناعات الكهربائية والإلكترونية بالاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعة التقليدية؛
- ليلى بالخيرية جابر رئيسة الغرفة الوطنة للنساء صاحبات المؤسسات؛
- دنيز اميو Denise Amyot الرئيسة المديرة العامة لشبكة مدارس ومعاهد كندا.
ثمن السيد ماهر القصاب في كلمته الحركية الملحوظة التي تميز شبكة المعاهد العليا للدراسات التكنولوجية في مجالات المبادرة والتجديد البيداغوجي ودعم تشغيلية الطلبة والشراكة مع المحيط الاقتصادي المحلي وذلك بالاخص عبر مراكز المهن وإشهاد الكفاءات.
كما أكد على أهمية هذا المشروع الذي يندرج في برامج اصلاح الوزارة المتعلقة بدعم التشغيلية عموما وبهذه المعاهد على وجه الخصوص، مثمنا تواصل التعاون مع دولة كندا التي تعتبر شريكا تقليديا لشبكة المعاهد التكنولوجية مذكرا انها ساهمت في أحداثها في التسعينات.

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined
facebook
الحوكمة
4C
Tunisia University Events
فضاء الأستاذ
فضاء الطالب
النفاذ الى المعلومة
التوجيه الجامعي
سليمة
ادارة التصرف في الوثائق و الأرشيف
DGRU
gbo
مكتب العلاقات مع المواطن
horizon 2020
my365
الترسيم الجامعي