أرشيف موقع الوزارة
التعليم العالي الخاص | دليل الأكلة الجامعية 2018
Accueil > أنشطة الوزارة

التفـاصيـل

الجالية الجامعية التونسية بكندا: نحو المزيد من التثمين والمرافقة والتشبيك لدعم التعاون بين البلدين

التقى السيد سليم خلبوس وزير التعليم العالي والبحث العلمي خلال زيارة العمل التي أداها إلى كندا من 18 إلى 20 سبتمبر 2019 (مونتريال - كيبك - أوتاوا) بعدد من الطلبة والباحثين والأساتذة التونسيين المقيمين بكندا وذلك على هامش اللقاءات التي قام بها مع رؤساء الجامعات والمؤسسات والمنظمات التالية:
- جامعة أوتاوا؛
- جامعة كونكورديا؛
- جامعة لافال؛
- جامعة ماكجيل؛
- معهد الدراسات التجارية العليا بمونتريال؛
- المدرسة العليا للتقنيات بمونتريال؛
- المعهد الوطني الكندي للبحث العلمي؛
- منظمة ميتاكس؛
- مؤسسة الصادق بالسرور.
وألقى السيد سليم خلبوس محاضرة بجامعة أوتاوا حول دور الجامعة في إنجاح الانتقال الديمقراطي في تونس بحضور عدد هام من الطلبة والأساتذة التونسيين.
مكنت هذه اللقاءات مع الجالية الجامعية التونسية :
- من الإطلاع على وضعية الطلبة والباحثين والأساتذة التونسيين المقيمين بكندا؛
- من تباحث سبل تحسين الخدمات المسداة من طرف البعثة الجامعية التونسية بأمريكا الشمالية؛ - من تبادل الرؤى حول سبل تشبيك أفراد الجالية التونسية ودعم مساهمتهم في برامج التعاون الجامعي التونسي الكندي وفي المنظومة البحثية التونسية.
ومن الآليات التي تم تحديدها :
- إحداث جمعية الطلبة والباحثين التونسيين بكندا
- إحداث منصة رقمية تربط بين أفراد الجالية والجامعات التونسية؛
- تنظيم ندوات إعلامية دورية بمونتريال، أوتاوا وكيبك؛
- تحيين قاعدة المعطيات المتعلقة بالجالية التونسية بانتظام لدى البعثة الجامعية والقنصلية.
هذا وثمن السيد سليم خلبوس الحماس الذي لمسه لدى أفراد الجالية الجامعية التونسية بكندا بخصوص المساهمة في تطوير علاقات التعاون بين البلدين.
وفي نفس السياق، التقى السيد سليم خلبوس بمدير البعثة الجامعية التونسية بأمريكا الشمالية السيد هاشمي بن دالي وفريقه بمقرها بمونتريال للإطلاع على ظروف عملها وبرامجها وتباحث سبل تحسين الخدمات المسداة لفائدة الطلبة والباحثين والأساتذة التونسيين المقيمين بامريكا الشمالية ومرافقتهم في مختلف مراحل مسيرتهم الأكاديمية. كما تناول اللقاء تقييما لبرامج التعاون مع الجامعات الكندية وللعلاقات مع الإدارات الفدرالية والجهوية.
وفي لقائه مع الدكتور الصادق بالسرور الرئيس المؤسس لمؤسسة بالسرور للبحث الطبي تناول الوفد التونسي تقييما لاتفاقية الشراكة التي تم إبرامها في أفريل 2018 بين الوزارة والمؤسسة البحثية وجامعة مونتريال وإمكانية تطويرها لتشمل عددا أكبر من الفاعلين في الدراسات الطبية في تونس.
ويجدر التذكير أن مؤسسة الدكتور الصادق بالسرور المختصة في الطب العائلي تساهم في تمويل مشاريع بحثية مشتركة بين جامعة مونتريال وكليات الطب في تونس وفي دعم التعاون التونسي الكندي في مجال الدراسات الطبية عبر إسناد منح دراسية وجوائز سنوية لأفضل مشاريع البحث العلمي والتجديد.

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined
facebook
الحوكمة
4C
Tunisia University Events
فضاء الأستاذ
فضاء الطالب
النفاذ الى المعلومة
التوجيه الجامعي
سليمة
ادارة التصرف في الوثائق و الأرشيف
DGRU
gbo
مكتب العلاقات مع المواطن
horizon 2020
my365
الترسيم الجامعي