أرشيف موقع الوزارة
التعليم العالي الخاص | دليل الأكلة الجامعية 2018
Accueil > أنشطة الوزارة

التفـاصيـل

الانتقال الرقمي والتحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية: مساهمة منظومة التكوين والبحث والتجديد

بالشراكة مع رئاسة الجمهورية ومركز جنيف لحوكمة القطاع الأمني DCAF، نظمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي - الإدارة العامة للبحث العلمي - يوما دراسيا حول الانتقال الرقمي ومساهمة التكوين والبحث والتجديد في تفعيله بنجاعة في المجال الاقتصادي والاجتماعي والأمني.
اشرف على افتتاح الندوة السيد سليم خلبوس وزير التعليم العالي والبحث العلمي رفقة كل من :
- الاميرال كمال عكروت، المستشار الأول لدى رئيس الجمهورية المكلف بالأمن القومي
- السيد هشام اللومي نائب رئيس الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية
- السيد ستافان بوشمايار Stephan Buchmayer رئيس مكتب DCAF بتونس
وهذا أهم ما جاء في كلمة السيد سليم خلبوس في افتتاح هذه الندوة :
- هنالك حاجة ملحة لإيجاد حلول تقنية مجددة في المجال الأمني والأمن السيبرني، وتغعيل الانتقال الرقمي في المجال الاقتصادي والاجتماعي عموماً؛
- لمنظومة التعليم العالي والبحث العلمي دورُُ مهمُُ في هذا المجال ولم تعد وزارتنا هيكلا ذَا صبغة اجتماعية يقتصر دوره على تكوين الاطارات بل لها مهمة اقتصادية بامتياز بمساهمتها في التجديد وخلق الثروة ودفع الاقتصاد بتوفير موارد بشرية ملائمة لحاجيات البلاد ومعرفة متجددة لكل الفاعلين حسب الأولويات الوطنية؛
- إصلاح التعليم العالي والبحث العلمي تم ويتواصل في هذا الإتجاه: مراجعة استراتجية البحث نحو أولويات البلاد وإيجاد حلول ملموسة لأهم التحديات ومراجعة المنظومات الدراسية لتكوين إطارات ذات كفاءة عالية حسب الحاجيات المتجددة لأهم القطاعات؛
- لدينا 3 أقطاب تكنولوجية وعشرة مدارس مهندسين و60 هيكل بحثيا ينشطون في مجال التكنولوجيات الجديدة والإعلامية. تنقصنا أليات تفعيل وتنسيق وتشبيك بين كل هذه الهياكل. وهذا ما نعمل عليه.
- لتونس مئات الكفاءات من الإطارات والباحثين في تكنولوجيا المعلومات والاتصال تنشط في الخارج والعديد منهم معنا اليوم في هذه الندوة وانطلقنا في تشبيكهم مع المنظومة الجامعية وهياكل البحث للاستفادة من خبراتهم واطلاعهم على آخر تطورات هذا الإختصاص؛
- تطوير القدرة على الابتكار والتجديد يتطلب خلق مناخ وظروف عمل مادية واجتماعية ملائمة وخاصة إمكانية تطبيق الاختراعات والاكتشافات على أرض الواقع وهذا ما نعمل عليه بالترفيع المتواصل في ميزانية البحث العلمي، بأحداث آليات عديدة لتمويل البحث التطبيقي بالشراكة مع الفاعلين الاقتصاديين وبتحفيز الباحثين. ونحن واعون أن كل ما تم تفعيله أساسي لكن غير كافي ونطمح الى ما هو أفضل لباحثينا ولجامعاتنا؛
- نأمل أن تساعدنا مخرجات هذه الندوة على تحديد آليات جديدة لتحسين ربط منظومة البحث والتكوين في المجال الرقمي بالنسيج الاجتماعي والصناعي لمزيد تثمين قدراتنا المتميزة في مجال البحث والتجديد ولدعم الحراك التنموي في البلاد. وهذه أولى مهام المنظومة الجامعية.
اهم ورشات الندوة:
- عروض التكوين والبحث في المجال الرقمي
- مساهمة الجالية العلمية التونسية الناشطة في الخارج
- صياغة استراتيجية تشاركية في مجال الانتقال الرقمي
- البحث والتجديد في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال والتطبيقات الأمنية
- البحث والتجديد في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال والتطبيقات الفلاحية والصحية
- التكوين الجامعي في المجال الرقمي

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined

undefined
facebook
الحوكمة
4C
Tunisia University Events
فضاء الأستاذ
فضاء الطالب
my365
التوجيه الجامعي
سليمة
ادارة التصرف في الوثائق و الأرشيف
DGRU
gbo
مكتب العلاقات مع المواطن
horizon 2020
الترسيم الجامعي